وثائق كنسيّة
الفاتيكاني الثاني
 

 

المجمع الفاتيكاني الثاني
(للتعمُّق في الموضوع - 6)

 

5- الوثائق المجمعيّة:

خرجت الكنيسة الكاثوليكية من المجمع بمجموعة من الوثائق التي "تتفاوت قيمتها من الناحية الإيمانية، كما تدلّ على ذلك العناوين الرئيسية الثلاثة: فالدستور غيرُ القرار، وكلاهما غير البيان، ذلك لأن الدستور يحمل سمة الديمومة، فيما القرار له صفة عمليّة، وأحكامه مرتبطة بظروف الزمان والمكان وفقاً للمبدأ الفقهي العام: "تتبدّل الأحكام بتبدّل الأزمان". وأما البيان فإعلان موقف من موضوع ما، وهو رهن بمناسباته التاريخية.

1- الدساتير:

عددها أربعة، دستوران عقائديان "الكنيسة" و"الوحي الإلهي"، ودستوران راعويان "الليترجية المقدسة" و"الكنيسة في عالم اليوم"

2- القرارات:

عددها تسعة:

- مهمّة الأساقفة الراعوية في الكنيسة.

- خدمة الكهنة الراعوية وحياتهم.

- التنشئة الكهنوتية.

- التجديد الملائم للحياة الرهبانية.

- رسالة العلمانيين.

- نشاط الكنيسة الإرسالي.

- الحركة المسكونيّة.

- الكنائس الشرقية الكاثوليكية.

- وسائل الإعلام.

3- البيانات:

عددها ثلاثة:

- التربية المسيحية.

- علاقات الكنيسة بالأديان غير المسيحية.

- الحرية الدينية.

امتازت هذه الوثائق بروح الانفتاح والحوا وبالتركيز على أهمية الشركة بين جميع أعضاء شعب الله على مختلف المستويات، وبالتشديد على أهمية الحياة الروحية في الكنيسة وتفوّقها على سائر النواحي القانونية والنظامية. كما أظهرت هذه الوثائق دول الكنيسة الرائد في عالم اليوم على مختلف الأصعدة. وكان لاشتراك جميع القوميّات والثقافات في أعمال هذا المجمع الأثر البالغ، إذ قدّم صورة رائعة لجمال الكنيسة في تنوّعها.
 


الصفحة الرئيسية
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
   
عودة إلى الأعلى


الصفحة السابقة
 

الصفحة الرئيسية

الصفحة التالية